المشهد اليمني الأول

أعلنت صنعاء، اليوم الخميس، إطلاق سراح جميع الأسرى من أبناء مديرية العبدية في مأرب، التي تم حريرها عقب أيام.

وقال عبد القادر المرتضى رئيس لجنة الأسرى، في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”، أنه “بتوجيه من قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي” تم اليوم العفو والإفراج عن جميع الأسرى من أبناء مديرية العبدية وعددهم 52 أسيرا.

وجاءت هذه الخطوة بعد اجتماع عقده عبد الملك الحوثي بوفد من مشائخ ووجهاء مديرية العبدية و”عدد من مديريات مأرب وشبوة المحررة مؤخرا” في صنعاء في وقت سابق اليوم.

ودعا قائد الثورة السيد عبد الملك الحوثي “أبناء مديرية العبدية وكل المناطق المحررة لصلح عام في قضايا الثأر والتعاون مع الدولة لتثبيت الأمن والاستقرار”.

وفي منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي أعلنت قوات الجيش واللجان الشعبية السيطرة على مديرية العبدية في محافظة مأرب ضمن المرحلة الأولى من عملية “ربيع النصر” والتي أدت إلى سيطرتها على عدد من المديريات في محافظتي شبوة ومأرب.

لقاء قائد الثورة بوفد قبائل مأرب وشبوة

التقى قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي اليوم الخميس، بوفد من قبائل مديرية العبدية وعدد من مديريات مأرب وشبوة المحررة مؤخراً.

وخلال اللقاء، وجه السيد عبد الملك بإطلاق أسرى مديرية العبدية بمحافظة مأرب، داعياً أبناء مديرية العبدية وكل المناطق المحررة لصلح عام في قضايا الثأر والتعاون مع الدولة لتثبيت الأمن والاستقرار.

وحثّ قائد الثورة، الحكومة والسلطة المحلية بمحافظتي مأرب وشبوة على الاهتمام بالمواطنين في المديريات المحررة.

استقبال مشائخ ووجهاء مأرب

واستقبلت قبيلة سنحان في محافظة صنعاء، اليوم الخميس، وفداً كبيراً من مشائخ مديرية العبدية بمحافظة مأرب. وخلال اللقاء، أكد مشائخ ووجهاء العبدية وقوفهم إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في تحرير بقية محافظة مأرب وكل الأراضي المحتلة.

وأشاروا إلى أن قوى العدوان عمدت إلى نشر الشائعات المضللة للتغرير بالمواطنين طيلة ما مضى من العدوان، لافتين إلى أن زيارتهم إلى صنعاء بددت كل الأكاذيب التي نشرها العدوان لسنوات وجسدت معاني الإخوة والتلاحم.

ودعا مشائخ ووجهاء العبدية، الوجهاء في مدينة مارب ووادي عبيدة للانضمام إلى صف الوطن والتعاون مع الجيش واللجان الشعبية لطرد المحتلين.

 

باليستي يستهدف اجتماع قيادات في القصر الجمهوري

على ذات السياق، أفادت مصتدر قبلية في مأرب اليوم الخميس، عن استهداف صاروخي لاجتماع قيادات في مأرب.

وأكدت المصادر، استهداف صاروخية الجيش واللجان الشعبية تجميع قيادات وأفراد للمرتزقة بصاروخ بالستي في القصر الجمهوردي بمدينة مأرب.

وأضافت المصادر أن الإستهداف تسبب في مصرع وجرح العشرات من المرتزقة بينهم قيادات بارزة.