المشهد اليمني الأول

تستمر معارك شرسة بين الجيش واللجان الشعبية من طرف، ومرتزقة العدوان من طرف آخر، في محافظة مأرب.

ويستمر تقدم الجيش واللجان الشعبية بالسيطرة على مواقع جديدة، انتهت اليوم بالسيطرة على معسكر ام ريش، الذي كان في قبضة مرتزقة العدوان خلال الساعات الماضية.

وأفادت مصادر قبلية في مأرب، اليوم الخمس، عن تمكن الجيش واللجان الشعبية من السيطرة على معسكر أم ريش في مديرية الجوبة بمحافظة مأرب.

وأكدت المصادر، تمكن الجيش واللجان الشعبية من السيطرة على معسكر “أم ريش”، مقر اللواء 117 مشاة التابع لمرتزقة العدوان مديرية الجوبة جنوبي محافظة مـأرب.

ومنذ فبراير الماضي، تخوض قوات الجيش واللجان الشعبية معارك عنيفة ومتواصلة مع مرتزقة العدوان، في تقدم كبير للجيش واللجان الشعبية تجاه مدينة مـأرب.

فرار مقاتلي الجنوب

على ذات السياق، أفادت مصادر محلية مطلعة إن مئات المقاتلين الجنوبيين وصلوا اليوم الى مدينة عدن قادمين من محافظة مأرب.

واكدت المصادر أن مئات المقاتلين الجنوبيين في صفوف مرتزقة العدوان غادروا معسكراتهم في مارب ووصلوا اليوم الى عدن.

وأشارت إلى أن مئات المقاتلين من ابناء المحافظات الجنوبية انسحبوا بشكل مفاجئ من جبهات مـأرب فيما لم تكشف المصادر عن سبب ودوافع الانسحاب.

ورجحت المصادر بأن باعث الانسحاب المفاجئ لافراد وضباط من ابناء المحافظات الجنوبية في قوات المرتزقة بمأرب قد يكون بسبب اقتراب الجيش واللجان الشعبية من مدينة مـأرب وتطويقها من ثلاث اتجاهات.