المشهد اليمني الأول

سخرية من آل الأحمر.. طارق عفاش ينتقص من رجولة حميد الأحمر ويسخر وعكاظ تهاجم الجنرال العجوز وذكريات حول المسبح وعلى مائدة الطعام

رد طارق عفاش، قائد الفصائل الموالية للإمارات، الاثنين رسميا، على رسالة للمرتزق حميد الأحمر، قائد الجناح التركي- القطري في حزب الإصلاح، ببيان رسمي تضمن أقذع الأوصاف بحق المنافس الأول لعائلة صالح على كرسي الرئاسة ما يضع التقارب مع الإصلاح على المحك وتحديدا في تعز حيث يعارض هذا الجناح اتفاق الجناح السعودي بتسليم طارق ملف إدارة المدينة وينذر بمعركة بينهما.

وتداولت وسائل إعلام طارق بيان منسوب لمصدر مسؤول في مكتبه السياسي وصف فيها رسالة الأحمر بأنها تعبر عن رغباته واهوائه وتكشف حجم الغل والبغضاء الذي يكنه لعائلة طارق، مطالبا إياه بالاهتمام باستثماراته في تركيا والسودان وماليزيا وترك الجبهات لمن وصفهم بـ”الرجال” في انتقاص من رجولة الأحمر.

ووصف البيان الأحمر بالطامح للرئاسة والفار، متهما إياه بمحاولة الإساءة لطارق صالح بصورة غير مباشرة وتحميله مسؤولية هزائم حزبه في الجبهات، كما اتهمه بنهب خيرات اليمن في الجو والبر والبحر، ساخر من ترأسه للجالية اليمنية في تركيا والتي طالبه بالاهتمام بشؤونها في تقليل من قدرة الرجل.

عكاظ تهاجم الأحمر وتصف الانهيارات بالكارثة

على صعيدٍ ىخر، وصف الكاتب في صحيفة عكاظ حمود أبو طالب الحوار الذي أجراه سام الغباري مع علي محسن الأحمر، بكونه خواطر وتوهيمات وسوانح وذكريات حول المسبح وعلى مائدة الطعام، مع أهم جنرال في أخطر أزمة يواجهها اليمن في تأريخه.

وقال أبو طالب إن الحوار كان ترويج دعائي للأحمر يتجاهل ملابسات الكارثة التي تحدث في مأرب، ولا يكشف ما وصفه بحقيقة حدوث الفراغ القاتل الذي جعل أنصار الله يتنزهون في صنعاء، ولا حقيقة ما يشاع عن الولاءات المتناقضة في بعض مكونات الشرعية، وكذلك العجز عن تحقيق انتصارات وتسليم المناطق للجيش واللجان الشعبية.

كما اعتبر الكاتب أن الحوار رقص على مأساة اليمن.