المشهد اليمني الأول

ورد الآن.. تفاصيل كاملة وحصرية ومؤكدة لما حدث ويحدث الآن بالساحل الغربي (تفاصيل صادمة مع ذكر السبب)

ورد الآن.. تفاصيل كاملة وحصرية ومؤكدة لما حدث ويحدث الآن بالساحل الغربي (تفاصيل صادمة مع ذكر السبب)

انسحابات جنوبية وعفاشية استباقا لاستحقاق ما بعد تحرير مأرب ونموذج تونس ومصر يتكرر باليمن لطى ورقة الاخوان ومحاولة حصر الجيش واللجان الشعبية.

“خاص”

تساقط احجار دومينو هادي والاخوان

سلطان العرداة بتصريحات ذر الرماد في العيون ومارب قاب قوسين او ادنى من التحرير ولن نستغرب ان نرى سلطان العرداة في صنعاء، وربما خارج البلاد في قادم الايام، ولاحقا المجلس الانتقالي عدن ببيان التلويح بفك حكومة المناصفة مع هادي والاخوان وطردهم من عدن ولحج والضالع.

وبالامس واليوم تواردت اخبار عن انسحاب قوى الارتزاق الجنوبية من جنوب وشرق مدينة الحديدة الى محافظات حضرموت وشبوة ووضعها وجها لوجه مع قوات على محسن الموصوفة بالقوات الاحتلال الشمالي بقاموس الانتقالي.

وكذلك انسحبت قوات الخائن طارق بن زايد وبوظيفتين:

الاولى تعزيز تواجده في باب المندب وبوظيفة حارس عسكري امين للصهيونية في باب المندب والمخأ وبشريط ساحلي بعرض 5- 8 كيلومتر وبعنوان حماية الممرات المائية الدولية من خطر الجيش واللجان الشعبية والمهمة الثانية ابتلاع معسكرات قوى الارتزاق التهامية والاخوانية بالساحل الغربي وتعز الغربية حتى طور الباحة لحج وضم مرتزقة محور طور الباحة العسكري الذي يقوده أبو بكر الجبولي الى كشوفات الرواتب المقدمة من طارق بن زايد.

وجاء ذلك بالتزامن عن اتفاق مزمع مع محور الإصلاح بتعز لتسليم مدينة تعز الغربية لطارق ومحاصرة مرتزقة الاخوان في ريف تعز الجنوبي الغربي بقيادة الخائن حمود المخلافي، والتي لا تزال تعارض الولاء لولي الامر طارق بن زايد الذي ابتلع ماتسمى الالوية التهامية بالساحل الغربي.

حيث اتهم المرتزق محمد ورق المؤتمري الموالي لهادي وبخطاب مناطقي تصفية الالوية التهامية وتوعد محمد ورق بالتصعيد ضد الأطراف التي اتهمها بمحاولة الاستحواذ على تهامة لتحقيق مكاسب سياسية على حساب أبناء تهامة.

وتزامن ذلك مع اخبار عن تحرك سياسي تقوده مصر والامارات باتجاة دمشق ثم صنعاء، هدفه طي مرحلة الاخوان وهادي وعلي محسن بالساحل الغربي وتعز ولحج وحضرموت وشبوة كاستحقاق يستبق استحقاق مابعد تحرير مارب للجيش واللجان الشعبية بمنع تحرير شبوة وحضرموت واحلال ادوات الامارات والسعودية من المرتزقة مكان ادوات قطر وتركيا هناك.

وربما بتفاهمات سياسية ما وبالتالي تصفية ورقة فرع الاخوان باليمن سياسياوعسكريا كما تم الاستغناء عن اخوان مصر وتونس وليبيا ولمصلحة صهاينة الامارات باليمن طارق بن زايد وعيدروس عدن الجنوب وحصر الجيش واللجان الشعبية في جغرافيا مارب والشمال ومدينة الحديدة ومحيطها كمرحلة زمنية ولاستحقاق صهيوني قادم بالتشطير القديم الجديد وربما اسوأ من ذلك.

____________
المشهد اليمني الأول
المحرر السياسي
11نوفمبر 2021م