المشهد اليمني الأول

تفقد محافظ الحديدة محمد عياش قحيم، يوم أمس السبت، الأوضاع في عدد من المناطق بمديرية التحيتا.

ورحب الأهالي بالمحافظ باستقبال حافل، واطلع المحافظ قحيم ومعه وكيل المحافظة علي أحمد قشر ومدير فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية جابر الرازحي، على أحوال المواطنين في قرى ومناطق المجيليس والفازة والنخيلة والمغرس والجبلية واحتياجاتهم، التي تفاقمت في ظل استمرار العدوان الأمريكي السعودي، واستهدافه المتكرر والممنهج لمقومات الحياة في المديرية.

وأثنى المحافظ قحيم ومرافقوه على صمود أبناء المديرية وثباتهم في إفشال محاولات دول العدوان وأدواتها احتلال المديرية. ووجه قيادة المجلس المحلي، بتقييم احتياجات المناطق المتضررة من العدوان والرفع بها، ليتم على ضوء ذلك تسخير الإمكانيات للبدء في توفير الاحتياجات والمتطلبات الضرورية للمواطنين في المناطق المتضررة.

فيما ثمن مدير المديرية عادل أهيف وعضو محلي المحافظة عن المديرية أحمد وهيب، زيارة محافظ الحديدة قحيم للمديرية، خاصة المناطق التي تضررت بفعل العدوان وحرمت من الخدمات والمساعدات الإنسانية وتشرد كثير من سكانها جراء الاعتداءات المتكررة لقوى العدوان والمرتزقة.

وأكدا على مضاعفة الجهود لتخفيف معاناة سكان المديرية بتوفير الخدمات وفقاً للإمكانات المتاحة.