المشهد اليمني الأول

أفادت وكالة النبأ، نقلا عن مصدر عسكري، اليوم الإثنين، أن جريمة إعدام أسرى الجيش واللجان الشعبية من قبل العناصر التكفيرية الإجرامية التابعة للعدوان لن تمر دون رد.

وأضافت أن جريمة إعدام الأسرى دليل على وحشية هذا العدوان، وأدواته الإجرامية، ونؤكد بأن شعبنا لن يسكت على هذه الجريمة، وسيرد باللغة التي يفهمها العدوان ومرتزقته من أجل حماية أسرنا.

وأشارت الى العناصر التكفيرية والاجرامية التابعة لتحالف العدوان، تستخدم أسلوب الترهيب لتغطية ضعفها، وبما أن العدو قد مس كرامة أسرانا فعليهم أن ينتظروا الرد والعقاب.