المشهد اليمني الأول

غرد وزير الإعلام اللبناني، جورج قرداحي، فجر اليوم الخميس، ولأول مرة من بعد الأزمة معلقا على مذكرة موزة نسبت اليه.

وأوضح وزير الاعلام اللبناني جورج قرداحي ان الجهات المتحاملة عليه منذ توليه الوزارة لجأت اليوم الى كذبة جديدة وهي كناية عن ورقة مزورة تحمل توقيع الاستاذ علي جابر بشأن تعويضات نهاية خدمته في mbc.

وقال انه اسلوب وضيع وسخيف في تزوير الحقائق وفي ترويج الشائعات المغرضة. واكد ان هذه المذكرة لا اساس لها من الصحة لسببين اساسيين: “اولا؛ الاستاذ علي جابر لم يكن يعمل في الmbc على ايامي وعندما تركت المحطة.

ثانياً، انا لم اكن موظفاً في الmbc بل كنت اعمل وفقاً لعقود مرتبطة بالبرامج التي أقدمها, منذ العام ٢٠٠٢. لذلك لا يحق لي بتعويضات نهاية الخدمة.”

وختم “هذا الاسلوب ان دل على شيء فعلى سخافة وحقارة الجهات التي تقف وراء نشر مثل هذه الشائعات التافهة”.

FEbU4jwXMAsjq2p