المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول | خاص

التقت يومنا هذا الثلاثاء الموافق. 2018/4/17 ا.م.د./ هدى علي العماد رئيسة ملتقى الأكاديميات رئيسة منظمة رائدات العدالة للتنمية والحقوق بمندوبة (النوع الاجتماعي) في وفد المبعوث الأممي. لمناقشة وضع النساء في اليمن في ظل العدوان الثلاثي والحصار الخانق. وقد وضحت د. هدى ان السبب الرئيسي في العدوان يكمن في أمرين اساسين: -. أحدهما نشر ثقافة التكفير والتطرف والارهاب. المستندة إلى الثقافات المغلوطة والعقائد الباطلة. في بلد الحكمة والايمان.

 

اما الأمر الثاني. نهب الثروات اليمنية والاستيلاء على المناطق اليمنية ذات العلاقة الاستراتيجية. ممثلة بالأمثلة الواقعية التي توضح أهدافهم.

كما ناقشت الوضع المأساوي للنساء في اليمن المخالف للقواعد الشرعية والقوانين الوطنية والعالمية… وان النساء والأطفال في اليمن أصبحوا هدفاً اساسياً وفي أماكن تجمعاتهن وفي جميع المناسبات عزى. او عرس. او مركز نزوح. او مدرسة. او جامعة. او مصنع. أو مأوى او مسكن.

موضحة أن المنظمات الدولية العربية والعالمية ذات الاهتمام ببرامج ومشاريع مناصرة النساء سواء بهاجن. او سيداو.. او 13/25.لم تلمس النساء في اليمن لها اثراً ميدانياً حتى في مجال تخصيص المساعدات الإنسانية او الحماية او الصحة او التعليم او التمكين الاقتصادي او العدالة الانتقالية  وعند محاولة بعض المنظمات المحلية دعم مشاريع تمكين اقتصادي او تعليمي او صحي لا يوجد اي تجاوب. وإن حصل تجاوب وصرفت مليارات ففي بند التدريب. وبعيداً كل البعد عن التمكين…

هذا وقد حضر الاجتماع مسئولة الملتقى الأكاديمي في كلية التربية د. سلوى الماحذي. وقد طرحت ومثلت للوضع المتردي للنساء في اليمن ومن جميع الجوانب.

وناقش الجميع بعض الحلول والمقترحات والتوصيات…

إضافة تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا