المشهد اليمني الأول/

الخائن المقدشي وزير دفاع الفنادق يبتلع نصف تريليون ريال ويبرر الهزائم بنقص التمويل، ووزير مالية الفنادق سالم بن بريك يتهم المقدشي بهدر الأموال.

وقالت مصادر إن مكاشفة بين الوزيرين في اجتماع عقده مجلس وزراء المنفى يوم أمس عبر تقنية الفيديو.

كشف وزير المالية في الإجتماع عن تحويل 497 مليار ريال، لوزارة الدفاع خلال 2019م، وهو ما تسلمته الوزارة إلى جانب الدعم المالي المقدم من السعودية، ولا يدخل فيه حتى رواتب الجنود المرتزقة.

وبرر المقدشي الهزائم التي تلقتها قواته في جبهات القتال، وآخرها نهم وشبوة ومأرب، بعدم وجود دعم مالي.

مبالغ خيالية تكفي لدعم مرتزقة العدوان لأعوام، في حين تشكوا عشرات الجبهات والمجاميع من عدم تسلمها أي مستحقات لفترات طويلة.

حكومة الفنادق تتاجر بالدم اليمني عبر تقنيات جلسات الفيديو وجروبات الواتس آب، ومثل هؤلاء الخونة سفك الدم اليمني عندهم تجارة رابحة فقط لا غير.