المشهد اليمني الأول/

اتهمت السلطات الباكستانية الهند بانتهاك وقف إطلاق النار بدون مبرر، وقتل أربعة مدنيين.

وكتب الناطق الرسمي باسم الجيش الباكستاني اللواء بابار إفتخار في تغريدة على “تويتر” “شنت القوات الهندية انتهاكات غير مبررة لوقف إطلاق النار في قطاعي نيكيال وباغسار على طول خط المراقبة واستهدفت المدنيين.

وقتل 4 مدنيين أبرياء بينهم امرأة وجرح شخص آخر”. وأشار إلى أن الجيش الباكستاني “رد بفعالية على نيران الجانب الهندي”.

وتصاعد التوتر في العلاقات بين الهند وباكستان بعد إلغاء نيودلهي يوم 5 آب/أغسطس عام 2019 ، وضعاً خاصاً كان يتمتع به الجزء الذي تسيطر عليه من إقليم كشمير، إذ أقر البرلمان الهندي مشروع قانون يبطل وضع كشمير الدستوري الخاص ويلغي قانون انفصال الولاية المتنازع عليها الواقعة في الهيمالايا.

وأقر مجلس النواب التابع للبرلمان الهندي “أو لوك سابها” القانون، الذي يدعم القرار الذي أصدره الرئيس الهندي رام ناث كوفيند، بإلغاء المادة 370 من الدستور.

وتمنح المادة المثيرة للجدل إقليم كشمير الخاضع لسيطرة الهند وضعاً خاصاً منذ عقود وقدراً كبيراً من الحكم الذاتي.

وأقر المجلس “قانون إعادة تنظيم جامو وكشمير” والذي أعاد هيكلة وضعهما إلى إقليميين اتحاديين إداريين، وكذلك إقليم لداخ.