المشهد اليمني الأول/

أكد رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد، أن القوات المسلحة العسكرية مستعدة للتصدي لأي مؤامرات داخلية أو خارجية.

وزار سعيد، فيلق القوات الخاصة العسكرية ووزارة الداخلية في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء.

والتقى سعيد بعدد من ضباط وأفراد القوات الخاصة العسكرية، وقال سنواجه بالقوة كل من يتعدى على الدولة التونسية أو يفكر مجرد التفكير في تجاوز الشرعية، بحسب موقع إذاعة شمس أف أم.

وأكد رئيس الدولة الجاهزية التامة للقوات، وأضاف: من يفكر أن يتعدى بأي شكل من الأشكال من الخارج أو الداخل على الشرعية هناك القوات المسلحة العسكرية التي لي فيها الثقة التامة للتصدي للمؤامرات من الخارج.

وتابع من يريد أن يتآمر مع الخارج ضد الدولة التونسية قواتنا المسلحة جاهزة.

وقال سعيد إنه لن يقبل بأن يكون هناك عملاء يتعاملون مع الخارج ويتآمرون على تونس لإدخالها في الفوضى.

وتابع أنه يعلم جيدا سهراتهم ومأدباتهم وما يقولونه خلالها ويعلم لقاءاتهم لتهيئة الظروف للخروج عن الشرعية.

وشدد على أنه على أتم الاستعداد ومتمسك بالقانون وبتطبيقه على حد السواسية على الجميع.

هذا وقد أعلنت وزارة الداخلية التونسية يوم الاثنين، إحباط مخطط إرهابي استهدف دورية أمنية بإحدى ولايات الجنوب بواسطة عبوة ناسفة.