المشهد اليمني الأول/

شيع أبناء الشعب اليمني في موكب جنائزي مهيب بالعاصمة صنعاء اليوم السبت، جثامين عدد من شهداء الوطن والقوات المسلحة.

حيث تم تشييع جثامين الشهداء اللواء ياسر يحيى القدمي واللواء عبدالمنعم حمود المغربي والعقيد محمد حسين الحمران والمقدم أحسن صالح الكليبي والمقدم عبدالله أحمد الخضر والجنود إبراهيم يحيى الحيمي ومحمد حسن نشوان وعبدالله أحمد هادي الماوري وعبدالله ناصر الشاوش ومحمد علي الحيد الذين استشهدوا وهم يدافعون عن السيادة الوطنية في عدد من الجبهات.

وخلال التشييع الذي تقدمه عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي ونائب رئيس مجلس النواب عبدالسلام هشول ووزير الإعلام ضيف الله الشامي ومحافظ المحويت فيصل أحمد حيدر والقائم بأعمال محافظ الحديدة محمد عياش قحيم ومساعد وزير الدفاع اللواء علي محمد الكحلاني ورئيسا هيئتي الاستخبارات اللواء عبدالله يحيى الحاكم والقوى البشرية اللواء طيار ركن يحيى شعلان الغبيسي، أشاد المشيعون بما سطره الشهداء من ملاحم بطولية دفاعا عن الوطن ضد قوى الشر والعدوان ومرتزقتهم وعناصرهم الإرهابية في مختلف الجبهات.

وأكد المشيعون وأهالي الشهداء الاستمرار في تقديم المزيد من الدعم والإسناد للمرابطين في الجبهات حتى تحقيق النصر.

جرت مراسم التشييع للشهداء الذين توشحت جثامينهم بالعلم الجمهوري بعد الصلاة عليهم في جامع الشعب بأمانة العاصمة، ليتم مواراتهم الثرى كل شهيد في مسقط رأسه.

شارك في التشييع عدد من القيادات العسكرية والأمنية والشخصيات الاجتماعية وجمع من المواطنين.