المشهد اليمني الأول/

أطلق الحشد الشعبي العراقي، فجر اليوم الأحد، عملية عسكرية باسم (الفتح المبين) لمداهمة وتفتيش عدد من الأهداف في محافظة الأنبار.

وقال قائد عمليات الأنبار قاسم مصلح في تصريح إن “عملية الفتح المبين انطلقت من ثمانية محاور رئيسة واشتركت فيها خمسة ألوية من حشد الشعبي ( 13-17-18-19-37) إضافة للمديريات الساندة في هيئة الحشد الشعبي”.

وأشار مصلحة إلى أن العملية حددت عدد من الأهداف والتي بحسب التقارير الاستخبارية يتواجد فيها عدد من الخلايا النشطة والتي نفذت عدد من العمليات في الأيام السابقة في محافظة الأنبار”.

ولفت إلى أن “العملية مدعومة جويآ من قبل طيران الجيش وتعد العملية مهمة ومباغته للعدو وستحقق الأهداف المرسومة وفق المعطيات التي تصل الينا من مصادرنا.”

وتشترك في العملية عدد من المديريات الساندة لهيئة الحشد الشعبي وهي (لطبابة والامن والاستخبارات واللوجستي والاعلام ومعالجة الدروع والهندسة العسكرية وهندسة الميدان والاتصالات).