المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

التقى اللواء عبد الله يحيى الحاكم رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع بعدد من الضباط والافراد العائدين إلى حضن الوطن من أبناء محافظة ريمة الذين فضلوا العودة إلى الصف الوطني والالتحاق بزملائهم رفاق السلاح في جبهات العزة والكرامة والتصدي لجحافل العدوان ومرتزقته وذيوله.

وفي مستهل اللقاء أكد اللواء عبد الله يحيى الحاكم رئيس هيئة الاستخبارات أن الوطن في عهدة رجال أشداء ومجاهدين أوفياء صادقين ومؤمنين عاهدوا الله أن تكون كلمة الله هي العليا وكلمة الوطن هي الأولى على أعداء الأمة و وأعداء الشعب و الوطن.

وعبر رئيس هيئة الاستخبارات عن تقديره العالي للانتصارات العظيمة التي حققها ويحققها ابطال القوات المسلحة واللجان الشعبية والمجاهدين الاشاوس المرابطين في مختلف الجبهات، والذين يؤدون واجبهم الديني والوطني والعسكري بكل كرامة و بتضحية وبروح عالية من الفداء دفاعا عن الوطن وفي التصدي الحازم للأعداء وملقنين فلول الاعداء دروسا قاسية في البطولة والتضحية والتصدي لجحافل العدوان اينما كانوا وحيثما تواجدوا.

كما عبر عن تقديره لكل الضباط والأفراد الذين نبذوا خلفهم معسكرات ووحدات العدوان وعادوا الى حضن الوطن مؤكدين انتماءهم الاصيل ليمن الايمان والحكمة.

كما وجه الشكر والتقدير لكل الضباط والافراد الذين سارعوا الى الالتحاق بالوحدات العسكرية من اجل التصدي للعدوان وتركوا منازلهم واسرهم ملبين النداء الوطني والديني والاخلاقي ومؤكدين حقيقة انتمائهم الاصيل للوطن.

وأشار إلى أن ابناء ريمة الكرام والشجعان أكدوا أنهم رجال الموقف و انهم لن يقبلوا ان يكونوا في صف اعداء الله واعداء الوطن ولا تسمح لم كرامتهم ان يكونوا في صف العدوان واكدوا انهم الرجال الذين لم يبخلوا بدمائهم من اجل عزة اليمن وانتصارها على عدوان غاشم وطاغ وباغ لم يتردد في ان يستعين بالصهاينة ضد شعبنا وامتنا.

من جانبه أكد اللواء فارس الحباري محافظ محافظة ريمة ان هذه المحافظة البطلة وابنائها الشجعان الكرام سيكونون دوما في الصفوف الامامية للتصدي لأعداء الأمة واعداء التاريخ و اعداء الاسلام ولن يبخلوا بموقفهم الحازم مواصلة رفد الجبهات بالرجال والمجاهدين.

واكد محافظ محافظه ريمه ان ارتالا واسعه من الشباب من ابناء محافظه ريمه وكفاءتها وقدرتها قد شكلوا وحدات عسكريه متكامله ومستعده للتوجه الى ميادين القتال للتصدي للعدو الغاشم وهم على اهبه الاستعداد ومنتظرين توجيهات القياده الثوريه والقياده السياسيه بالتوجه مثل الاعصار لاكتساح اعداء الوطن و اعداء الامة.

الى ذلك عبر العميد محمد مسعد احد الوجاهات المهمة والفاعلة في محافظة ريمة عن تقديره الكبير لأبناء محافظة ريمة الذين غرر بهم العدوان واستمالهم للوقوف الى صفه.. ولكنهم اكدوا اصالتهم اليمنية بعودتهم الى صفوف الجيش واللجان الى صف الوطن للوقوف في خندق واحد مع الابطال لمواجهة العدوان.

من جانبهم اكد عدد من الضباط والافراد الذين عادوا الى حضن الوطن انهم سيكونون الطود الشامخ الذي يتصدى للعدوان في كل الجبهات و لن يتوانوا لحظة بالالتحاق بجبهات القتال.

هذا وقد حضر هذا اللقاء العميد الركن علي محمد ابو حليقه مدير دائرة الاستخبارات العسكرية.. والعميد حسين هاشم نائب مدير دائرة الاستخبارات العسكرية وعدد من ضباط هيئة الاستخبارات والاستطلاع و دائره التوجيه المعنوي.

photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ٤٧photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ٣٩photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ٣٤photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ٢٨photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ٢٤photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ١٦photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ١٢photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٣ ١٩ ٤٣ ١٦ 1130x580 1