المشهد اليمني الأول/

استمرت مسابقات الشعر والإنشاد والمجاراة الشعرية، اليوم الاثنين، بقاعة الشهيد البروفيسور أحمد شرف الدين بجامعة صنعاء، لليوم الثالث على التوالي في إطار الدورة السابعة من مهرجان الرسول الأعظم.

وخاض غمار التنافس الشعري ثلاثة شعراء وهم الشاعر نبيل الحضرمي من إب، والشاعر حسن صغير المحمدي والشاعر خالد عبد الله الحكيمي وكلاهما من الحديدة حيث قدّم كل منهما قصيدته واستمع لرأي اللجنة.

وتخلل اليوم الثالث الإعلان عن الفائز بمجاراة الأمس لأبيات الشاعر محمد التركي الهلالي حيث كان الفوز من نصيب الشاعر فرحان علي السلامي، كما عرضت أبيات المجاراة لليوم من كلمات الشاعر نشوان الغولي، ويتم استقبال الردود عليها حتى الساعة العاشرة مساء اليوم.

وتنافس في مجال الإنشاد ثلاثة منشدين

وهم المنشد رياض محمد سواد من صعدة، والمنشد هشام محمد البرحاني من المحويت والمنشد مجد الدين عيشان من حجة، بتنوع إنشادي فريد في مقام الرسول الأعظم صلى الله عليه وعلى آله وسلم.

وعُرض بقاعة الشهيد البروفيسور شرف الدين كليبين إنشاديين الأول لفرقة الرضوان الانشادية بعنوان “كل الكون يحتفل”، والثاني “طه المختار” لفرقة وعد الله الانشادية، في إطار مسابقة أفضل فيديو كليب إنشادي، وهنا نوهت اللجنة إلى أن باب التصويت للكليبات التي عرضت مفتوح ليوم واحد منذ عرضها.

واستعرضت خلال اليوم الثالث من مسابقات الشعر والإنشاد مادتين مسجلتين الأولى “دروس من السيرة النبوية” تحدثت عن محاولات اليهود المتكررة لقتل النبي الخاتم بعد مولده، والثانية “محمد رسول الله” تحدثت عن النشأة النبوية ثم بعثة المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وسلم.

وقدّم كوكبة من نجوم المسرح اليمني على رأسهم الفنان عبد الرحمن الجوبي وأنيس العنسي مسرحية “محاكمة مطبع” تناولت الخيانة التي قام بها النظام الإماراتي للأمة والقضية الفلسطينية، منتهيةً بالحكم على المطبعين وأسيادهم بالرمي إلى مزبلة التاريخ.

وتأتي مسابقات وفعاليات مهرجان الرسول الأعظم السنوي في إطار إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم، كما يجسد المهرجان برمته روحية الإيمان ويجدد الولاء والعهد للرسول الأعظم.

photo ٢٠٢٠ ١٠ ١٩ ١٨ ٢٥ ٣٥photo ٢٠٢٠ ١٠ ١٩ ١٨ ٢٥ ٢٨photo ٢٠٢٠ ١٠ ١٩ ١٨ ٢٥ ١٢ 1130x580 1