المشهد اليمني الأول/

أقام أمن محافظة حجة فعالية احتفائية بالمولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

وفي الفعالية القى نائب مدير أمن المحافظة العقيد عبده صالح عامر كلمه أكد فيها على عظمة المولد النبوي الشريف كمناسبة عزيزة على قلوب المسلمين واليمنيين على وجه الخصوص.

لافتا إلى أن احياء المولد النبوي هو احياء لمكارم الاخلاق التي تحلى بها الرسول الأعظم محمد بن عبدالله صلى الله عليه وآله وسلم.

مشيرة الى الهوية الايمانية التي ارتبطت بأبناء اليمن ومناصرتهم للرسول الكريم منذ بداية البعثة وبعدها وحتى يومنا هذا، من منطلق الولاء والايمان المطلق بسيد البشرية.

موضحا أن يمن الإيمان والحكمة يجعل من مناسبة المولد يوما مجيدا رغم التحديات كما في كل عام وبكل حب وشوق ولهفه وإكرام وتقديس يحتفل اليمنيون بهذه المناسبة ليجعلوا منها يوما أغر في جبين الدهر..

وحث العقيد عامر على المشاركة الفاعلة لإحياء الفعالية الكبرى بمناسبة المولد النبوي الشريف.

كما القى نائب مدير إدارة العلاقات والتوجيه المعنوي الرائد محمد علي قاريه كلمة قال فيها: “أن الله أرسل رسوله الى الناس لهدايتهم وتربيتهم وتزكيتهم وصلاح واقع حياتهم وما أتى به يجب الالتزام به عمليا والعلاقة به علاقة اتباع واهتداء”.

وأضاف: “نجد أنفسنا اليوم في أمس الحاجة الى الاستفادة من هذه الذكرى العظيمة كمحطة نتزود منها نور الله وهدايته كما نتزود منها كلما يمكن أن يعطينا من طاقة معنويه وإيمانيه ولا حياة عزيزه ولا كرام ولا عزة لنا إذا لم نتبع ما أنزله الله على رسوله.

وأكد على أهمية أن نجعل هذه المناسبة محطة نتزود منها الكثير والكثير بعطائها العظيم وعطائها المعنوي والتربوي والأخلاقي.

تخللت الفعالية العديد من الفقرات الشعرية والإنشادية والمسرحية التي عبرت في مجملها عن الحب للرسول الأعظم صلوات ربي عليه وعلى آله وسلم.

حضر الفعالية مساعد مدير أمن المحافظة لشؤون الشرطة العقيد قاسم علي قواره ومساعد مدير الأمن لشؤون الخدمات العقيد حزام بدر وقادات الوحدات الأمنية ومدراء الإدارات ومسؤولي الأقسام وعدد من ضباط وصف وأفراد إدارة أمن محافظة حجة..