المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

جرت، صباح اليوم الاثنين، مراسم تشييع جثمان العالم الإيراني محسن فخري زاده في مقر وزارة الدفاع الإيرانية بالعاصمة طهران.

ويشارك في مراسم تشييع الشهيد فخري زادة كبار القادة العسكريين من بينهم القائد العام للحرس الثوري حسين سلامي ووزير الدفاع أمير حاتمي وقائد فيلق القدس إسماعيل قاآني، من دون مشاركة جماهيرية بسبب وباء كورونا.

وقال وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي في كلمة له خلال مراسم تشييع فخري زادة إن دم الشهيد فخري زادة سيبقى خالدا والعدو أخطأ في عملية الاغتيال، متوعدا المجرمين بالعقاب.

وكانت أقيمت شعائر صلاة الجنازة للشهيد، أمس الأحد، في مرقد السيدة المعصومة بمدينة قم، حيث اقتصر الحضور على عدد من كبار العلماء والمسؤولين وعدد من عائلة الشهيد، كما جرت مراسم تشييع للشهيد في مرقد الإمام علي بن موسى الرضا في مدينة مشهد شمال شرق إيران.

يذكر أن وزارة الأمن الإيرانية أعلنت أمس أن التحقيقات قادت إلى العثور على خيوط عن المتورطين في عملية اغتيال الشهيد محسن فخري زادة.

وأعلن مركز العلاقات العامة والإعلام التابع لوزارة الأمن أنه سيجري الإعلان عن التفاصيل المتعلّقة بهذه الإجراءات للمواطنين لاحقاً.

واغتيل العالم الإيراني محسن فخري زادة، يوم الجمعة، بتفجير وإطلاق نار استهدفا سيارته بمنطقة دماوند بضواحي طهران، وحملت إيران كيان العدو الصهيوني وأمريكا باغتياله.