المشهد اليمني الأول

نظم فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي بمحافظة صعدة اليوم فعالية ثقافية في الذكرى السنوية للشهيد 1442هـ .

وخلال الفعالية أشار أمين عام محلي المحافظة محمد العماد إلى أهمية إحياء ذكرى سنوية الشهيد لاستذكار مواقفهم وتضحياتهم بما يعزز من الصمود في مواجهة العدوان.

وقال” إن العزة والكرامة والإستقرار الذي نعيشه، ببركة دماء الشهداء “.. مؤكداً أهمية السير على خطى الشهداء والوفاء لدمائهم والاهتمام بأسرهم.

فيما أشار نائب رئيس فرع المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية حميد مهمل إلى عظم عطاء الشهداء وتضحياتهم في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره.

وأكد أن الجميع معني بالاهتمام بأسر الشهداء وذويهم وتقديم سبل الرعاية لهم، بما فيها المؤسسات والجمعيات.

بدورها اعتبرت كلمات ومشاركات الفعالية، الذكرى محطة مهمة للتذكير بتضحيات الشهداء الذين مثلوا أنماذجاً في الصبر والصمود، ما يتطلب رد الجميل لعطائهم.