المشهد اليمني الأول

التقى الفار هادي الأربعاء، بمبعوث الامين العام للأمم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيث الذي وصل اليوم العاصمة السعودية “الرياض”.

وفي اللقاء الذي حضره نائب الفار هادي، المرتزق علي محسن، زعم هادي ان حركة انصار الله بانها “لا تريد السلام وتعمل على زعزعة امن واستقرار اليمن والمنطقة”، على حد تعبيره.

وثمن الفار هادي جهود السعودية، والتي تشن عدوانا على اليمن منذ 2015، قائلا: “نثمن جهود السعودية ودول التحالف الداعم لليمن”.

وهزت الاربعاء الماضي ثلاثة انفجارات صالة مطار عدن الدولي بالتزامن مع وصول طائرة تقل حكومة المرتزقة إلى مدرج المطار، ما أسفر عن مقتل 26 شخصا علىى الاقل وإصابة أكثر من 50 آخرين من المتواجدين قرب موقع الانفجارات.

ولم تعلن أي جهة مسؤولية عن العملية، رغم تبادل قوى العدوان الاتهامات من بينهم الإصلاح والانتقالي الجنوبي. كما اتهم مجلس الانتقالي الجنوبي ما أسماها “أذرع قطر وتركيا” بهذه التفجيرات.

واعتبر الـفار هادي مصالحة قطر والسعودية بانها “تعزز وحدة الصف الخليجي” وتدعم ” الشرعية فى اليمن” على حد تعبيره.

والثلاثاء، وصل المبعوث الأممي إلى الرياض لإجراء مباحثات مع الفار هادي بشأن الأزمة اليمنية.