المشهد اليمني الأول

مدير عام شرطة تعز يوجة بالإفراج عن 40 شخصا من الموقوفين على ذمة أحداث فتنة الحيمة

وجه مدير عام شرطة محافظة تعز العميد علي حسين دبيش، بالإفراج عن 40 موقوفا على ذمة أحداث فتنة الحيمة، والذين لم تثبت عليهم إدانات بحسب وفقا لإجراءات التحقيق.

وأكد مدير أمن المحافظة في مؤتمر صحفي عقد اليوم بتعز، أن العناصر المتورطة في منطقة الحيمة بمديرية التعزية، ارتكبت العديد من جرائم التقطعات والحرابة والقتل والنهب للممتلكات، إلى جانب ارتباطها مع قوى العدوان.

مشيرا إلى أن المواطنين ضاقوا ذرعا من اعمال وجرائم تلك العناصر التي نجحت القوة الأمنية بالقضاء عليها وتطهير المنطقة من اجرامهم.

لافتا الى ان النجاح الأمني في منطقة الحيمة لاقى ارتياح شعبي كبير من قبل أبناء المنطقة ومن قبل أبناء تعز بشكل عام.

إلى ذلك قام مدير أمن المحافظة، بزيارة السجن الاحتياطي تفقد خلالها على وضع النزلاء والإجراءات المتخذة مع الموقوفين والذين تم احتجازهم على خلفية أحداث فتنة الحيمة.

ووجه بالإفراج عن عدد 40 سجينا من السجناء المحتجزين من قبل الحملة الأمنية والذين لم تثبت عليهم إدانات بحسب ما ورد من المحققين.

كما قام مدير أمن المحافظة بزيارة منطقة الحيمة وتفقد الحملة الأمنية المرابطة هناك والمستمرة لمتابعة عناصر التخريب والعناصر التكفيرية وجهودها في تأمين المواطنين وممتلكاتهم من هذه العناصر الاجرامية، موجها افراد الحملة باليقظة والتحلي بالصبر.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت السبت الماضي،

عن نجاح العملية الأمنية التي تم تنفيذها في مديرية التعزية بمحافظة تعز، وتطهيرها من العناصر التكفيرية الإجرامية التابعة للعدوان.

وأوضحت الوزارة في بيان صادر

عنها عن العملية الأمنية المشتركة التي تم تنفيذها في عزلتي الحيمتين السفلى والعليا بمديرية التعزية، أنه تم بالتعاون مع جهاز الأمن والمخابرات ووحدات من المنطقة العسكرية الرابعة مداهمة أوكار الخلايا التكفيرية الإجرامية بعزلتي الحيمتين السفلى والعليا، نتج عن ذلك القضاء على بعض العناصر الرئيسية في تلك الخلايا، والقبض على البعض الآخر وفرار بقية العناصر.