المشهد اليمني الأول

شُيعت اليوم بصنعاء في موكب جنائزي مهيب جثامين سبعة من شهداء الوطن والقوات المسلحة الذين استشهدوا وهم يدافعون عن السيادة الوطنية ضد الغزاة ومرتزقتهم في عدد من جبهات العزة والكرامة.

والشهداء الذين تم تشييعهم هم المقدم محمد حسين الديلمي والمقدم صدام حسين ساري والمقدم عبدالقادر علي الركن والملازم أول محمد علي الطلح والملازم أول صلاح الدين الأهنومي والمساعد عبدالحافظ حازب والمساعد معاذ عبدالله مجلي.

وخلال مراسم التشييع التي تقدمها مساعد وزير الدفاع للتكنولوجيا اللواء الركن أبو بكر الغزالي ومدير دائرة تقييم القوى البشرية العميد الركن عبدالعزيز صلاح، أشاد المشيعون بالمواقف الوطنية التي قدمها الشهداء الأبرار وزملاؤهم من أبطال الجيش واللجان الشعبية وهم يتصدون بكل بسالة لتحالف العدوان ومرتزقته في مختلف الجبهات.

وأكد المشيعون الاستمرار في تقديم الدعم لمسيرة النضال الوطني بالرجال والمال والسلاح حتى تحقيق النصر ودحر الأعداء وأعوانهم من كل شبر في أرض الوطن. وقد جرت مراسم التشييع للشهداء الذين توشحت جثامينهم بالعلم الجمهوري بعد الصلاة عليهم في جامع الشعب بأمانة العاصمة، لتتم مواراتها الثرى كل في مسقط رأسه.

شارك في مراسم التشييع نائب مدير دائرة التقاعد العسكري العميد أحمد الحسيني ونائب مدير دائرة الإمداد والتموين العسكري العميد عبدالله السباعي وعدد من الضباط و الشخصيات الاجتماعية وأهالي الشهداء وجمع غفير من المواطنين.