المشهد اليمني الأول

حتى امام المسجد لم يعد له أمان في المناطق المُحتلة بالمليشيات الموالية للعدوان الامريكي السعودي ومن فجر يوم الثلاثاء 23مارس 2021م، توجه الامام للمسجد واثناء رفع الحاج “مهيوب شمسان الزغروري “اذان صلاة الفجر في مسجد الرحمة بحارة الضبوعة في تعز تلقى طعنة غادرة بالسلاح الأبيض” الجنبية” من الخلف ثم تهشيم رأسه بالأحجار.

مما ادى الى وفاته بالحال وهروب الجاني و يذكر ان الجرائم في تعز أصبحت شبه يومية في ظل فراغ أمني لم يسلم منها القاضي والمحامي والموظف في مواقع اعمالهم واثناء الدوام الرسمي.

المقالة السابقةاسقاط طائرة أمريكية تجسسية مقاتلة نوع MQ9 في سماء مأرب
المقالة التاليةالسعودية تأقلم اليمن.. وتقسم الجنسية اليمنية الى يمنيين “اليمن الجنوبي” واليمن” بالمعاملات الرسمية للاقامة والعمرة