المشهد اليمني الأول

علق نائب وزير الخارجية حسين العزي، عن استغلال مرتزقة العدوان من القاعدة والإصلاح للنازحين ومخيماتهم، وعن صمت الأمم المتحدة عن ذلك دون استنكارها أو فعل شي تجاه ذلك.

وقال العزي ان مليشيات ما يسمى بحزب الاصلاح يتخذون من النازحين في مأرب دروعا بشرية ويمنعونهم من مغادرة المخيمات. واضاف في تغريدة له على تويتر”في سقوط أخلاقي وانساني مروع تسمح الأمم المتحدة للقاعدة وعلي محسن وميليشيات مايسمى حزب الإصلاح باتخاذ النازحين دروعاً بشرية.

منوها الى إنهم ينصبون متارسهم في اوساط المخيمات ويمنعون النازحين من المغادرة إلى مكان آمن بينما تلوذ الامم المتحدة بالصمت تجاه هذه الفعل المنحط والجبان.

المقالة السابقةفوضى عدن.. اندلاع اشتباكات عنيفة بين فصائل المرتزقة
المقالة التاليةالداخلية تحيي الذكرى السادسة لاستشهاد اللواء طه المداني