المشهد اليمني الأول

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الأحد، أن معركة سيف القدس المستمرة مع الاحتلال الصهيوني حققت أهدافا كبيرة، وأنها ستستمر حتى اكتمال النصر.

وقالت الجهاد في تصريح صحفي أن ️المقاومة حققت أهدافاً كبيرة في معركة سيف القدس وهي مصممة على اكتمال النصر انتقاماً لدماء الأطفال التي سفكها القتلة الإرهابيون الذين حرموا شعبنا الفلسطيني فرحة العيد، واعتدوا على الحرمات في أقدس أوقات العبادة عند المسلمين ولم يقف في وجههم مدافعاً عن القدس والحرمات إلا المقاومة”.

وأوضحت الحركة أن الغارات العدوانية التي شنها الاحتلال بطائرات الـ F35 الأمريكية على قطاع غزة فجر اليوم، هي محاولة لترويع المواطنين بعدما تلقى ضربات موجعة من المقاومة التي استطاعت إذلاله في عمق مركزه وأظهرت وسائل إعلامه صورة الهزيمة التي لحقت به.

وأشارت إلى أن قصف الأبراج السكنية والمنشآت المدنية والخدمية هو أشد دليل على إرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه حكومة العدو وجيشها، لافتة إلى أن أمريكا أعطت الاحتلال غطاءً وشاركت في القتل والعدوان. وشددت الجهاد الإسلامي على أن ️المقاومة ستُخضع العدو وستدفعه بقوة الإرادة وعزائم أهل الحق لوقف العدوان ورفع يده عن القدس.

تصعيد المقاومة

وكان كيان العدو الإسرائيلي، أمس السبت، شن عشرات الغارات الجوية العنيفة، على مناطق سكنية متفرقة في قطاع غزة، مستهدفة منازل فوق سكانها، محخلفة عشرات الأشخاص تحت الأنقاض.

وصعّدت فصائل المقاومة الفلسطينية، قصفها على مستوطنات كيان العدو الإسرائيلي، را على استهداف كيان العدو الإسرائيلي بغارات طيرانه المنازل السكنية فوق رؤوس سكانها.

كتائب القسام

وقصفت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، مستوطنة “نتيفوت”، وقاعدة “حتسور”، ومستوطنة “ياد مردخاي” وقاعدة “تسيلم” البرية برشقات صاروخيةن وذلك رداً على استهداف كيان العدو الإسرائيلي للمدنيين الآمنين في قطاع غزة.

وأكدت مصادر فلسطينية، اشتعال نيران جراء سقوط الصواريخ على مستوطنة “ياد مردخاي”.

كما أطلقت كتائب القسام، رشقاتٍ صاروخيةً كبيرة لمناطق أسدود وعسقلان وبئر السبع و”سديروت” وقاعدة “رعيم” وقاعدة التنصت 8200، وذلك رداً على المجزرة البشعة بحق الأطفال والنساء والمدنيين في مدينة غزة، والاعتداء على أهالي الشيخ جراح والمتضامنين معهم.

واعترف العدو بتضرر عدد من المباني واشتعال النيران في مركبة بعد القصف الأخير لعسقلان وأسدود وبئر السبع.

فيما قصفت، بعدد من قذائف الهاون، موقع إسناد “صوفا” وموقع “كرم أبو سالم”، ومستوطنة “كفار عزة”، وموقع “ناحل عوز، وتؤكد وجود إصابات في صفوف كيان العدو الإسرائيلي. وأعلنت الكتائب قصفها حشداً من قوات كيان العدو الإسرائيلي قرب مغتصبة “نير عام” بقذائف الهاون

وأهدت مدفعية القسام عدداً من رشقاتها التي دكت “تل أبيب” إلى أرواح شهداء القدس والضفة المحتلة.

سرايا القدس

على ذات السياق، دكت سرايا القدس مواقع ومستوطنات افسلوم ونيريم وكوسوفيم، ومستوطنة نير اسحاق، وقاعدة اميتاي، وإسناد صوفا، وعسقلان برشقات صاروخية مكثفة رداً على العدوان الإسرائيلي.

كما دكت مدينة نتيفوت بصاروخ بدر ٣ المطور. وأكد إعلام كيان العدو سقوط صواريخ بالقرب من قطار نتيفوت بعد القصف.
واعترف إعلام كيان العدو أن رشقات صاروخية ثقيلة على مدينة عسقلان وغلاف غزة ودوي صفارات الإنذار لا تتوقف.

فيما دكت موقع نحال العوز، و”نير عام”، وموقع كوسوفيم بعدد من قذائف الهاون، واستهدفت تجمعات للجنود الصهاينة شرق نير عام ونتيف هعتسراه بعدد من قذائف الهاون. واعترف العدو بإصابة عدد من جنوده، بعضها وصفت بالخطيرة.

واستهدفت سرايا القدس قاعدة اميتاي وسرية للواء جولاني داخل موقع كوسوفيم العسكري برشقات صاروخية، بينما استهدفت سرية تعزيزات من لواء جفعاتي شرق موقع كوسوفيم العسكري بعدد كبير من قذائف الهاون.

ألوية الناصر

وقصفت ألوية الناصر صلاح الدين مستوطنة حوليت شرق رفح ب3 صواريخ من طراز 107، كما قصفت قاعدة حتسريم الجوية بصاروخ من طراز خالد.

وصدر تصريح صحفي، عن مدير المكتب الاعلامي للجان المقاومة في فلسطين الأخ محمد البريم “أبومجاهد”، قال فيه أن المجازر التي يرتكبها العدو ضد المدنيين هي محاولة فاشلة من أجل فرض شروط الاستسلام على شعبنا ومقاومته .

وأضاف أبو مجاهد أن مقاومتنا قادرة على ردع وإيلام العدو وقد فعلت في تل ابيب ما ضرب كبرياء العدو وأذل قادته وأربك حسابات جنرالاته. وشعبنا يفوض المقاومة في استمرار ضرب العدو حتى إنزال الهزيمة بالصهاينة ووقف عدوانه الذي يستهدف عن القدس وغزة .

واختتم أبو مجاهد التصريح بقوله: المقاومة لن تعطي الدنية وهي تعيش مع شعبها أعلى درجات الفخر والاعتزاز رغم التضحيات الجسام وذاهبون حتما لهزيمة العدو في هذه الجولة بإذن الله.

مواجهات عنيفة

اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيي وجيش الإحتلال في أكثر من منطقة، على الأراضي الفلسطينية المحتلة.

واندلعت مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال عند حاجز صرة غرب نابلس، وقرب الحاجز الشمالي لمدينة قلقيلية وقوات الاحتلال تطلق قنابل الغاز والصوت.

كما اندلعت مواجهات في بيت لحم بالمدخل الشمالي للمدينة، وفي بلدة لطور بيت حنينا وشعفاط بالقدس، بين قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي وشبان فلسطينيين.

عملية دهس

نفذ أحد الأبطال المقدسيين عملية دهس فدائية على عناصر من شرطة الإحتلال الصهيوني في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

وأظهر شريط فيديو اقتحام سيارة خاصة حاجز أقامته شرطة الإحتلال خوفاً من المتضامنين مع العائلات التي يريد كيان العدو تهجيرها في حي الشيخ جراح.

وأسفرت عملية الدهس عن وقوع 7 إصابات في صفوف جنود العدو الصهيوني، بينهم 2 في حالة خطرة. وتحدثت معلومات عن استشهاد المنفذ بعد إطلاق النار عليه، وهو الشهيد المجاهد البطل ابو خديجة.

وباركت سرايا القدس، وكتائب القسام العملية البطولية الجريئة في حي الشيخ جراح التي تؤكد تجذّر روح الثورة ودافعية أبطال شعبنا في القدس لمقاومة الاحتلال.

من جانبها اعتبرت لجان المقاومة أن عملية الدهس في القدس تعبير عن إلتصاق شعبنا بنهج المقاومة وندعو الشباب الثائر في القدس والضفة وفلسطين المحتلة عام 48 لتصعيد العمليات البطولية.

إصابات في صفوف الكيان

على ذات السياق، أكدت مصادر فلسطينية، اشتعال نيران جراء سقوط الصواريخ على مستوطنة “ياد مردخاي”.

كما اعترف العدو بتضرر عدد من المباني واشتعال النيران في مركبة بعد القصف الأخير لعسقلان وأسدود وبئر السبع.

واصيب 7 من أفراد الشرطة الصهيونية، في عملية دهس بطولية نفذها شاب فلسطيني بحي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

المقالة السابقةاللجنة المنظمة للفعاليات تحدد مكان وموعد ساحات مسيرات التضامن مع فلسطين
المقالة التاليةصاعقة رعدية تضرب منزل وسط اليمن وتقتل اطفال