المشهد اليمني الأول

اندلعت معارك شديدة بين الجيش واللجان الشعبية، “والقاعدة وداعش” المدعومة من حكومة المرتزقة ومن تحالف العدوان، في جبهات الحازمية او طياب بمديرية الصومعة وذي ناعم في محافظة البيضاء.

وتسببت المعارك، في مصرع عددا من عناصر القاعدة وداعش المدعومة من تحالف العدوان، في جبهة الصومعة ضد الجيش واللجان الشعبية اليوم السبت، بينهم قيادات رفيعة.

وكان مما عرف من عناصر القاعدة وداعش، القيادي المرتزق احمد محمد القيسي، أمير التنظيم بالمنطقة، والمرتزق توفيق الفروي، والمرتزق عبد الحكيم مبارك القيسي، والمرتزق عثمان احمد عبدالله المشدلي، والمرتزق محمد حسين الجنيدي، اضافة الى شخصين من ابناء القيسي تم مصرعهم في جبهة طياب بذي ناعم.

حكومة المرتزقة ودعم القاعدة وداعش

على ذات السياق، اعترف وزير إعلام حكومة المرتزقة “معمر الإرياني” عن الدعم المباشر لحكومة المرتزقة وتحالف العدوان، لعناصر القاعدة وداعش، وذلك من خلال انطلاق عملية واسعة في البيضاء، والتي كشفت ارتباط حكومة المرتزقة ومليشيا الإصلاح بالتنظيمات الإرهابية ودعم تحالف العدوان السخي لهذه التنظيمات.

وجاء اعلان الإرياني عن العملية في وقت يقود تنظيم القاعدة وداعش معارك ضد الجيش واللجان الشعبية، في جبهات الصومعة والضحاكي وجبل الوفاء متبنيا الإرياني هذه المعارك باعتبار حكومة المرتزقة من تقودها.

المقال السابقاستهداف سفينة إسرائيلية وهي بطريقها من ميناء جدة السعودية صوب الإمارات
المقال التالياستجابة لدعوة الأرياني.. غناء ورقص داخل مساجد بمناطق حكومة المرتزقة (فيديو)