المشهد اليمني الأول

شاركت مجموعة من اليهود الذين يطلقون على أنفسم “يهود فلسطين”، في خيمة الاعتصام التي يقيمها أهالي حي سلوان جنوب المسجد الأقصى، احتاجاجا على الاستيطان وسرقة المنازل من قبل المستوطنين وسلطات الاحتلال.

وقالت المجموعة في بيان لها: “زرنا الليلة (ليل الاثنين الثلاثاء) خيمة الاحتجاج في سلوان في ظل الخطر الصهيوني لهدم الكثير من المنازل في الحي”.

يهود فلسطين
يهود فلسطين

وقالت في بيانها: “نذكّر بأنه لا يحق للصهاينة الاستيلاء حتى على مليمتر واحد من الأرض المقدسة. إن إخلا العائلات الفلسطينية أو هدم منازلها في سلوان يعد جريمة بحق الإنسانية كما أنها أيضا جريمة جنائية.

واوضحت الجماعة في بيانها، بأن جنود الاحتلال هاجموا المشاركين في الاعتصام داخل الخيمة، وصادروا أعلام فلسطين التي كانت بحوزتهم.

المقال السابقالبيت الأبيض يبحث ملفي خاشقجي وحقوق الإنسان مع خالد بن سلمان
المقال التاليعطوان: لهذا السبب انهار التحالف الاستراتيجي بين الإمارات والسعودية!