المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

 

نظمت السلطة المحلية بمحافظة الحديدة صباح اليوم السبت حفلا تكريميا للأسرى المحررين من أبناء المحافظة.

وفي الحفل أشار القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم إلى أن تكريم الأسرى المحررين الذي يتزامن مع الذكرى السنوية للشهيد يكتسب دلالة خاصة في ظل ما يحققه أبطال الجيش واللجان الشعبية من انتصارات على العدوان في مختلف الجبهات.

وأوضح أن أسرى الجيش واللجان الشعبية رغم معاناتهم في الأسر إلا أنهم مثلوا مدرسة متكاملة في الصبر والثبات والانتصار للدين والوطن في زمن التخاذل .. مبينا أن الأسرى الأبطال يستحقون العرفان والتكريم باعتبار ذلك أقل واجب تجاه ما سطروه من تضحيات.

فيما هنأ وكيل اول المحافظة أحمد البشري الأسرى المحررين على عودتهم إلى أرض الوطن .. ولفت إلى الانتصارات التي خاضها الأسرى الأبطال سواء في الجبهات أو خلال فترة الأسر.

معتبرا صفقة تحريرهم انتصار عظيم سيخلده التاريخ في أنصع صفحات العزة والكرامة.

واستنكر وكيل اول المحافظة ما يمارسه أعداء اليمن والدين والأمة وكذا المرتزقة الذين ارتموا في أحضان العدوان من جرائم وظلم وفجور بحق شعبهم وأمتهم .. وثمن البشري تعامل الجيش واللجان الشعبية مع أسرى العدو بأخلاق الإسلام خلال فترة الأسر.

السلطة المحلية بدورها أشارت كلمة الأسرى المحررون إلى أن سجون العدو لم تزد الأسرى إلا إيمانا ووعيا والعزم على مواصلة الصمود والثبات في مواصلة الدفاع المقدس عن الدين والعرض والوطن حتى تحرير كل شبر من أرض الوطن .

وأعربت السلطة المحليةعن شكر الأسرى لقائد الثورة والقيادة السياسية والوفد الوطني المفاوض ولجنة الأسرى على جهودهم واهتماهم بشؤون الاسرى.

حضر التكريم وكيلا المحافظة محمد حليصي وعلي الكباري وعدد من مدراء عموام المكاتب التنفيذية ورئيس شعبة الرعاية الإجتماعية أحمد مكين.